.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

Image

أكبر قضية نصب واحتيال وتزوير وانتحال الملكية بمدينة طنجة (25)

أكبر قضية نصب واحتيال وتزوير وانتحال الملكية بمدينة طنجة (25)

جريدة طنجة ( الحلقة 25: قضية نصب و احتيال )
الخميس 03 غشت 2016 - 14:54:18

استكمـالاً لسلسلة درَجنـا على نشرها في جريدتنا وبعد طول غياب كان بسبب تعذر معطيات جديدة عن هذه القضية وكذلك لعدم التّشويش على دور المحكمة في البثّ بحكم عادل مستوف لكافّة الشّروط القانونية والشّكلية في الملف الذي كان رائجا بين جريدة طنجة المشتكى بها وعبد الله البقالي كمشتكي، نفيد قرّائنا الأعزّاء بأنّ قرار محكمة الاستئناف قد صدر لفائدة الطّرف المشتكي وذلك بتأييد الحكم الابتدائي، وقد التزمنا الصّمت وعدم نشر أيّ مقال يخصّ هذا الموضـوع، حفاظـاً على نــزاهة القضاء و التـزامـا منا لمساعدة الهيئة الحاكمة على التّأمّل في وقائع الملف بطريقة هادئة ومتأنّية وإصدار حكم موافق للنصوص القانونية دون تأثير خارجي.

ومن بين أهم مستجدّات القضية قدوم ورثة جيرالد بيتش بروكس وورثة وليام هربير بروكس، حيث أصروا على زيارة مدينة طنجة ومعاينة مواقع العقّارات التي تملكها شركة " فونسيير بروكس "، وكانت في ملك " جونهاي بروكس " قبل الاستيلاء عليها، وبرفقة بعض العارفين بخبايا الشّركة تنقلوا إلى منطقة واد اليهود وعاينوا القطعة الأرضية الموجودة هناك والبالغ مساحتها 10 هكتارات والتّي تقدّر قيمتها الحالية بمليارات السّنتيمات، كما وقفوا على بعض العمارات التي شيّدت من قبل الشّركة وكذلك التي في طور التّشييد، وهي كلّها تتواجد بمنطقة إيبيريا وعين الحياني وفي وسط المدينة، حيث يعلم كلّ من يقطن بمدينة طنجة القيمة المالية لهذه الأراضي بهذه المنطقة، وكم تحسّروا على ضياع هذه الممتلكات واستغلالها من طرف أشخاص هاجروا إلى مدينة طنجة في الثّمانينات، فأصبحوا يشتغلون برساميل تصل إلى المليارات. كما صرّح ورثة عائلة بروكس بكون هذه الأملاك قد تمّ تفويتها بالفعل للكنيسة البريطانية وفقرا ء مدينة طنجة، وقد أرفقوا معها النّسخة الأصلية لهذه الوصية وعاتبوا كلّ فعّاليات المجتمع المدني بمدينة طنجة، وكذلك جميع الهيآت الحقوقية التّي تدافع عن فقراء مدينة طنجة على إهمالها لمضمون الوصية وتقاعسها عن اتّخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد عائلة بنيس لاسترجاع الأراضي واستغلالها في ما يفيد فقراء ساكنة طنجة، وقد عاينوا بعيونهم انتشار الفقر وتشرّد أطفال الشّوارع بهذه المدينة، وتأسّفوا على ضياع مليارات قد تحسن وضعيتهم. بعد ذلك تقدّموا لمكتب محاماة معروف في المغرب ووقّعوا توكيلا عاما ومفوضا له للقيام بكل الإجراءات القضائية والقانونية لتقديم الشّكايات اللازمة ضد كل من له يد في الاستيلاء على عقارات عائلة " جونهاي بروكس " ومقابلة المسؤولين، سواء على المستوى الوطني بمدينة الرباط أو مسؤولين محليين بمدينة طنجة، قصد التّنسيق معا لاسترجاع هذه الأراضي والحيلولة دون التّصرف في ما تبقي منها. كما حضر معهم من يمثل الكنيسة البريطانية بطنجة وقد وعدهم بصفة شخصية بالعمل على القيام بكافة الإجراءات للدّفاع عن حقوق الكنيسة ما دامت هذه الوصية قائمة.

ومن جهة أخرى نعود إلى مناقشة حكم التقادم الصادر عن استئنافية طنجة بتاريخ 2017/05/31 قرار عدد 1230 بين ورثة السوسي الهواري وعائلة بنيس، إذ تساءل ورثة السوسي الهواري عن كيفية إعمال المحكمة لمبدأ التقادم بخصوص أفعال لا زالت تروج وقائعها بالمحكمة لحد الساعة، علما أن ورثة " جونهاي بروكس " يؤكدون بأن شركة " فونسيير دوجيرونس بروكس " في ملكهم، وقد تم الاستحواذ عليها وعلى الممتلكات العقارية العائدة لها بطرق النصب والتزوير في محاضرها، وهي تساؤلات قانونية وجدية تجعل حيادية المحكمة على محك.

* الحلقات - السابقة كلّها
* الحلقة - الرابعة والعشرون




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://lejournaldetangernews.com/news5614.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.