.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

Image

55 مليون و 240 ألف درهم ميزانية مجلس عمالة طنجة ـ أصيلة لسنة 2018

55 مليون و 240 ألف درهم ميزانية مجلس عمالة طنجة ـ أصيلة لسنة 2018

جريدة طنجة - ع.كنوني ( ميزانية مجلس عمالة طنجة ـ أصيلة العثماني )
الثلاثاء 19 شتنبر 2017 - 18:02:32

عَقدَ مجلـس عمـالـة طنجة أصيلة، الاثنين الماضي، دورته العادية بحضور والي الجهة وعمدة طنجة ، حيث صـادقَ على ميـــزانية السنة المــالية المقبلة والتي تناهز 55 مليون و 240 ألف درهم. بنسبة نمو 1’67 بالمائة، مقابل ميزانية السنة الحالية.

وتشكل الموارد الأساسية للمجلس من الضريبة على القيمة المضافة وهي الجزء الأكبر من المداخيل المتوقعة العام المقبل، بما مجموعة 45 مليون و935 ألف درهم، ومن الموارد الذاتية للميزانية التي تتشكل أساسا من الرسوم المفروضة على رخص السياقة وفحص السارات، والمقدرة ب 9 ملايين و 305 ألف درهم.

وفي باب المصاريف المصاريف، فإن نفقات التسيير تستهلك فوق 70 بالمائة من الميزانية، أي ما يعادل 38 مليون و 537 ألف درهم، تليها الإعانات المقدمة للجمعيات والمؤسسات المحلية ب 26,5 في المئة، أي 9 ملايين و 230 ألف درهم، فيما سيوجه الباقي للوفاء بالتزامات المجلس تجاه عدد من الشركاء.

وقد تَـمَّ وضـع مشــروع هذه الميزانية من منظور الحرص على التوازن البنيوي للميزانية والتقيد بالالتزامات المتعلقة بالموارد البشرية".

كما صادق مجلس عمالة طنجة أصيلة خلال هذه الدورة على مجموعة من اتفاقيات التعاون، تهم بالأساس تمويل إصلاح الأسواق الأسبوعية، وتكوين حاملي الشهادات العليا في مهن التدريس، والشروع في إحداث هيئة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع.

وخلال هذه الدورة، طالب بعض المستشارين بضرورة حث فريق اتحاد طنجة لكرة القدم على مزيد من العطاء والنتائج والانتصارات، مقابل المنح الضخمة التي يحصل عليها الفريق من المجالس المنتخبة.

وفي هذا الصدد، صادق المجلس على رفع قيمة الدعم المالي الممنوح لفريق اتحاد طنجة لطرة القدم من 400 إلى 500 مليون سنتيم. ومعلوم أن رئيس مجلس عمالة طنجة أصيلة،يتحمل في نفس الوقت رئاسة المكتب المسير لفريق اتحاد طنجة لكرة القدم...





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://lejournaldetangernews.com/news5781.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.