.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

Parse error: syntax error, unexpected 'text' (T_STRING) in /home/lejourna/public_html/handlers/shortcode_handler.php(173) : eval()'d code on line 10

Image

رئيس جمعية شفاء للتنمية و التكوين يعقد الجمع العام في غفلة من أعضاء الجمعية و الأعضاء يشجبون هذا الحدث

رئيس جمعية شفاء للتنمية و التكوين يعقد الجمع العام في غفلة من أعضاء الجمعية و الأعضاء يشجبون هذا الحدث

جريدة طنجة ( جمعية شفاء للتنمية و التكوين )
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 16:31:36

ندّدَ العـديـد من أعضــاء جمعية شفــاء للتنمية والتكوين بطنجة، و التي يتَرأسهـا الطـاهـر القـور، بعدم إخبـارهـم بعـقد الجمـع العـام السنـوي و الّذي تمَّ منذُ قَـرابـة شهر في غفلـة منهـم، مــؤكدين أنهـا ليست المـرّة الأولى التي يتصرف فيها الطاهر القور بهذه الطريقة، حيث كان قد تقدم الأعضاء المنتسبون لنفس السبب بشكاية منذ ثلاث سنوات بعد أن تم عقد الجمع العام و إشراك النساء المستفيدات من قفة العيد لتمريره في استغلال سافر لفقر وأمية هؤلاء النسوة.

وأضافَ الأعضاء أنه و في سنة 2014 لم يتم إستدعاؤهم رغم تَوفُر المكتب التنفيذي على كل المعلـومـات اللازمة للتواصل معهم، ولم يحضر إلا أربعة أعضاء اللذين هم في اﻷساس أعضاء المكتب التنفيذي، فضلا عن غياب ممثل السلطة عن الجمع العام والذي لم يحضر إلا بعد أن قاموا باﻹتصال به لتوثيق هاته الخروقات.

مضيفين أن أمين المال آنذاك و من خلال الرسائل النصية التي أرسلها إلى أحد أعضاء الجمعية وقت انعقاد الجمع العام، تثبت عدم علمه بتوقيت الجمع العام هو والكاتب العام للجمعية في مخالفة واضحة للمادة 21 من للقانون اﻷساسي.

و قد قــامَ اليــوم الـرئيس الطاهر القور بتكرار نفس العملية، مؤكدين أن هذه الممارسات تعد خرقا سافرا لكل مبادئ العمل الجمعوي والحكامة الجيدة، ونظرا للمكانة التي ثمثلها الجمعية داخل النسيج الجمعوي بالمدينة باعتبارها جمعية رائدة أسهمت وتساهم في التنمية الحقيقة لهذه المدينة، فقد طالب الأعضاء بإلغاء هذا الجمع العام وكل ماترتب عنه، وإعادة عقده علانية بحضور كل اﻷعضاء المنتسبين للجمعية واﻷعضاء المؤسسين تماشيا مع المبادئ اﻷساسية للحكامة الجيدة....




رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://www.lejournaldetangernews.com/news5981.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.