.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

Parse error: syntax error, unexpected 'text' (T_STRING) in /home/lejourna/public_html/handlers/shortcode_handler.php(173) : eval()'d code on line 10

Image

"السرد النسائي العربي" في ضيافة جمعية آفاق الثقافية

"السرد النسائي العربي" في ضيافة جمعية آفاق الثقافية

جريدة طنجة ("السرد النسائي العربي")
الخميـس 07 شتنبر 2017 - 10:56:53

نَظّمت جمعية آفاق الثقافية بأصيلة مساء يوم السبت 25 نونبر 2017 لقاء ثقافيا من لقاءاتها الشهرية لهذا الموسم تحت شعار "كتاب الشهر" خصص لتقديم قراءة في كتاب الدكتورة سعاد الناصر "السرد النسائي العربي بين قلق السؤال وغواية الحكي" قدمها الدكتور أبو الخير الناصري.

ابتدأ الدكتور محاضَرته بتقديم تعريف بصاحبة الكتاب، مُركزا على محطات من حياتها الدّراسية وإنتاجها الأدبي، ومبرزا ملامح من عصاميتها ومحبتها للعلم. ثم انتقل لتحديد السياق التأليفي الذي يتنزل فيه كتابها "السرد النسائي العربي" بين باقي مؤلفاتها، قائلا إن هذا الكتاب يأتي في سياق الاهتمام الأصيل للمؤلفة بموضوع المرأة، هذا الاهتمام الذي تدل عليه إصداراتها في الموضوع ككتابها "بوح الأنوثة"، و"قضية المرأة: رؤية تأصيلية"، و"نساء في دائرة العطاء: قصة المرأة في القرآن الكريم"، و"محكي المقاومة في السرد النسائي العربي".


بعد ذلك قدم المحاضر عرضا لمضامين الكتاب، ملخصا أهم ما جاء في أبوابه وفصوله، ثم قام بمناقشة بعض ما تحدثت عنه المؤلفة، مركزا على ثلاثة قضايا هي:

1- مصطلح السرد النسائي وما أثير حوله من نقاش، وانقسام النقاد بين مؤيدين ورافضين له.
2- طبيعة النقد الذي قدمته المؤلفة للنصوص السردية النسائية العربية، وهو نقد هذه النصوص في ضوء وظيفة الأدب داخل المجتمع.
3- شجاعة المؤلفة وجرأتها المحمودة في انتقاد بنات جنسها انطلاقا من إيمانها بالحقيقة وانتصارها لها بصرف النظر عن كونها مع هذا الجنس من بني البشر أو ذاك.

وفي ختام هذا اللقاء الذي قامت بتسييره الأستاذة خديجة أحناش، رئيسة جمعية آفاق، فتح باب النقاش، وكانت أغلب التدخلات في موضوع المصطلح (أدب نسائي/ أدب المرأة/ الكتابة النسائية..) وأشكال حضور المرأة في الكتابات السردية الصادرة عن النساء والرجال أيضا..





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://lejournaldetangernews.com/news6046.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.