.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

جمعية رنشهاوسن وعين قطيوط للقراءة و التربية تحتفلان باليوم العالمي للمراة

جمعية رنشهاوسن وعين قطيوط للقراءة و التربية تحتفلان باليوم العالمي للمراة

جريدة طنجة - م.ع.ب ( "جمعية رنشهاوسن" )
الثلاثـاء 20 مــارس 2018 - 15:45:26

احتفلت جمعية رنشهاوسن وعين قطيوط للقراءة و التربية باليوم العالمي للمرأة تمت خلاله طرح أسئلة حول موضوع المساواة وطموح المرأة بتحقيق هذا الحلم، بعد أن نص دستور 2011 علي مبدأ المناصفة وتكريس قيمة المواطنة. لاحظ الحضور انطلاقا من الواقع المغربي أن ظواهر الفقر والعنف والأمية والـزواج المبكر و البطالة وكذا مختلف أنواع التمييز لازالت بادية للعيان الأمر الذي يسبب المعاناة لشريحة واسعة من النساء المغربيات. ويتجلى أيضا هذا التمييز في الصورة النمطية التي يروجها الإعلام؟،فتلك الصور في أغلبها تحط من قيمة المرأة وكرامتها وتمس بسُمعتها والاحترام الواجب لها.

وأثناء المناقشة تدخلت بعض النسوة من حي مرشان لعرض مُعاناتِهن مع العدالة وما يمكن ان تسببه لهن الأمية من ضياع للحقوق حيث تعرضن للطرد من ببــوتهن المــوروثة عن اجدادهن فقط لأنهن أمّيـــات.

فالمرأة الأمية تعتبر بمثابة الحلقة الضعيفة التي سرعان ما تنكسر فيؤدي انكسارها إلى تفكك الأسرة وتشرد ها وهذا ما حصل في حي مرشان حيث شردت عائلات باكملها. هذه ألماساة تدفعنا بأن نطالب باسم جميع النساء الحاضرات برفع العديد من المظالم عن المرأة ومنها ظاهرة الأمية التي أصبحت تمس نسبة هائلة من سكان المغرب أغلبها من النساء مطلوب استئصال هذه الظاهرة والتقليل من حدتها لأن المرأة الأمية مسلوبة الإرادة والحقوق، بالإضافة إلى ضرورة إنقاد كم هائل من البنات غير المتمدرسات ووضع حد جرائم العنف الممارس ضدَّ المرأة والاستدلال الجنسي للأطفال حيث أولى ضحية هذا الاستغلال البنات الصغيرات..




رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://lejournaldetangernews.com/news6310.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.