.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

فوزي لقجع : "لي لقا عندي شي ريال في الخارج ياخذو"

فوزي لقجع : "لي لقا عندي شي ريال في الخارج ياخذو"

جريدة طنجة

حل رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع، يوم الثلاثاء 24 يوليوز الجاري، ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء حيث تحدث في مجموعة من المواضع والقضايا المطروحة على الساحة سواء فيما يخص مستقبل الناخب الوطني هيرفي رونار أو مشاكل رافقت المنتخب في مونديال روسيا 2018 وكذا الاتهامات الخطيرة التي وجهت له من طرف الدولي السابق يوسف روسي ومواضع أخرى ندرجها في ما يلي:

* مقاضاة للاعب الدولي السابق يوسف روسي

أعلن فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، عن مقاضاته للاعب الدولي السابق يوسف روسي بسبب اتهامه له بالفساد وتهريب الأموال للخارج. وأضاف لقجع خلال حضوره في منتدى وكالة "المغرب العربي للأنباء"، أنه مباشرة بعد صدور هذه الاتهامات قام في اليوم الموالي برفع دعوى قضائية ضد روسي، مشيرا الى انه يحترم القضاء وسيأخذ مساره، مضيفا في ذات السياق " أوجه نداء لروسي ولكل المغاربة "لي لقا عندي شي ريال في الخارج يأخذه هنيئا له".

* لقجع يدافع عن لوائح أسماء من رافقوا المنتخب
من جهة ثانية، دافع لقجع عن لوائح أسماء من رافقوا المنتخب الوطني خلال مونديال روسيا، وقال إنهم من عائلات الاعبين والأعضاء في المكتب المديري للجامعة وأعضاء العصبة الاحترافية وأعضاء عصبة الهواة، بالإضافة الى 40 طفلا من الأولمبياد الخاص للاشخاص في وضعية صعبة مع مرافقيهم. وأضاف لقجع "أن اللاعب المغربي الذي يمارس خارج أرض الوطن لا نتعامل معه كسلعة حتى يحقق الشهرة ونقول له السلام عليكم تعالى لتلعب معنا، مضيفا" نعلم جميعا بأن المحيط العائلي هو الذي يؤثر ولولا والدة زياش لما أتى ليلعب معنا، والآن هناك ابراهيم دياز يلعب في "تشيلسي" وإذا سخرنا جميع الإمكانيات لإحضاره لن تكف، و الطريق الوحيد لاستقطابه هو جده الذي هو مغربي قح وأصيل ونستعمل كل الطرق ليلعب دياز معنا". وتابع لقجع كلامه قائلا "عندنا اليوم 400 لاعب يزاولون في مختلف الأقسام داخل أوروبا. وأشار لقجع أن لاعبي المنتخب المغربي شباب ويلزمهم الدفء العائلي وعندما لعب حكيمي مبارته الأولى ضد مالي في عيد الأضحى وعمره لا يتجاوز 18 سنة والده من أعده نفسيا ولهذا تم استدعاء العائلات. وأوضح لقجع أن هذه اللائحة مفتوحة للجميع وليس فيها أي شخص كيف ما كان فنان أو مسرحي أو غيره، "وأنا من استدعيت الرؤساء السابقين للفدرالية وقمت بذلك شخصيا واعتذروا لانشغالتهم واستدعينا لاعبين قدماء من بينهم فرس والزاكي واعتذروا ومن وجد أي شخص خارج هذا الإطار فليعلن عنه". وقال لقجع أنه استدعى بعض الأشخاص وأدى ذلك من ماله الخاص والشيك موجود عند الفيدرالية، ونفس المنطق يخضع له للجميع، " قد نكون قصرنا في حق ناس لهم مكانتهم في المشهد الكروي ونحن آسفين لكن ليس هناك سياسة إقصائية بل لأن الظروف المالية لا تسمح وحتى الإقامة كانت في شروط عادية جدا.

* إخراج الشركات الرياضية إلى حيز الوجود
قال فوزي لقجع"لن نتمكن من إرساء عصبة احترافية اليوم تضاهي العصب العالمية لكن يجب أن نعمل جميعا على تسريع المسيرة الاحترافية لتطوير المسار الكروي في مختلف تجلياته". وأضاف لقجع ان الجامعة تعمل على إخراج الشركات الرياضية إلى حيز الوجود باعتبارها مرحلة مهمة في مسار تطوير كرة القدم الوطني".

* ميزانية الجامعة ومواردها واضحة
قال لقجع، إن ميزانية الجامعة تكون موضوع تقرير مالي سنوي، مضيفا أنه عندما يكون جاهزا ستقدمه في الجمع العام في بداية الموسم. وأشار لقجع الى ان "ميزانية الجامعة ومواردها واضحة من الممولين الرئيسيين البنك المركزي صندوق الإيداع والتدبير والمجمع الشريف للفوسفاط"، بالإضافة إلى حقوق البث التلفزي التي تضمن للجامعة 420 مليون درهم وشركة اتصالات المغرب بحوالي 40 مليون درهم، ثم الداعمين الآخرين في المباريات، بمدخول يصل إلى 130 أو 140 مليون درهم، موضحا في ذات السياق "وإذا اجتزءنا تحويلات الجامعة للأندية التي تصل إلى 8 مليون درهم لأندية القسم الأول، 3 مليون درهم لأندية القسم الثاني و1مليون درهم للهواة ، بالإضافة إلى أجور لإدارة الوطنية التقنية الجامعة، تتبقى 22 مليون درهم، و70 مليون درهم للمتأخرات، وأقساط المقر الجديد للجامعة الملكية ب 34 مليون درهم. وفي ذات السياق، أضاف لقجع ان مصاريف الماء والكهرباء وكتلة الأجور في الجامعة تصل إلى حوالي 16 مليون درهم في السنة، وهذه الأرقام مفصلة في التقرير المالي للجامعة، وكل من يريد مواكبة تحضير هذه التقارير من صحفيين ومتتبعين فالمجال مفتوح داخل الجامعة للاطلاع على كل شيء. وأشار لقجع أن المكتب الجامعي هو الوحيد في العالم الذي لا يأخذ أي راتب وفي مقدمتهم رئيس الجامعة، مضيفا "الوثائق موجودة وإذا أخذنا أي أجر أو تعويض فالوثائق تثبت هذا وأكثر من هذا فإن "الكاف" الذي هو مسؤول عن لجنة ماليتها، اتخذت قرارا بأن تعطي 100 ألف دولار لكل رئيس جامعة والجامعة الوحيدة التي تضع هذا المال في ميزانيتها هي الجامعة الملكية لكرة القدم. وفق ما جاء على لسان المسؤول الجامعي.





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://lejournaldetangernews.com/news6574.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.