الخبر:تأزم وضعية المقاولات الصغرى في قطاع البناء والنقل بالجهة يستدعي حلولا استعجالية من لدن الوزارة الوصية
(الأقسام: اقتصاد)
أرسلت بواسطة Administrator
الأربعاء 03 يناير 2018 - 13:03:07

جريدة طنجة ( قطاع البناء والنقل )
الأربعــاء 03 ينايـر 2018 - 13:03:07
لايغيب عن المتتبع للشأن الوطني والجهوي، ما للمقاولات الصغرى المتخصصة في البناء والنقل و الأشغال العمومية ،من أدوارطلائعية في إنعاش الاقتصاد الوطني، وكونها مصدررزق لعدد من الأسرالمغربية، حيث تشغل نسبة هائلة من اليد العاملة والكفاءات و الأطر من مهندسين و طبوغرافيين و تقنيين وحرفيين من مختلف التخصصات المرتبطة بالقطاع؛ إلا أن هذه المقاولات المواطنة أضحت تُعـانــي ركودا فعليا كادَ يَشل حركيتها ويجمد أنشطتها نظرا لغياب الدعم الحقيقي من لدن الجهات المسؤولة لهذا القطاع الحيوي .

وفي شأن هذا الموضوع المقلق الذي يقض مضاجع عدد من المقاولين في شركات البناء والنقل بجهة طنجة تطوان الحسيمة، اتصل بالجريدة المواطن عبد المومن وهو مدير تقني بهذا القطاع ،معربا عن استيائه وتنكره لما آل إليه وضع المقاولات الصغرى في البناء والنقل بالجهة ،خاصة و أن بعض المقاولات الكبرى تحاول جاهدة التهام المقاولات الصغرى، في احتكار غير مسبوق لجميع الصفقات العمومية بدون منافسة حقيقية و شريفة، و هو ما يصعب على المقاولات الصغرى المنافسة على الفوز بالصفقة ويدفع بالعديد منها إلى حافة الإفلاس والانسحاب من الساحة بخيبة أمل كبيرة. ويؤكد المقاول عبدالمومن أن الأزمة الاقتصادية التي اجتاحت مجال البناء والنقل والإنعاش العقاري أثرت بشكل سلبي على جميع القطاعات المرتبطة بالقطاع؛مما يلزم وزارة التجهيز والنقل ووازرة الاقتصاد والمالية ومختلف الإدارات العمومية التابعة لهما دعم و تفعيل دور المقاولات الصغرى للبناء والنقل في حركية المشاريع التنموية الكبرى التي تشهدها الجهة؛ وذلك لن يتم- حسب قوله-إلا باعتماد الشفافية وتكافؤ الفرص في طلب العروض والصفقات العمومية.. وكذا تنظيم هذا القطاع الحيوي و تنقية أجوائه من أخطبوط الشركات الكبرى التي تسلك أساليب ملتوية للفوز بالصفقات العمومية قاطعة الطريق على المقاولات الصغرى.

ومن خلال هذا المنبر يناشد المقاول الشاب الوزارة الوصية على القطاع بضرورة تفعيل ماهومسطر ومتفق بشأنه -رسميا- فيما يتعلق بدعم وتشجيع المقاولات الصغرى وتطويرها وحمايتها ضمانا لمصد ررزق شريحة عريضة من المقاولين والمهندسين والتقنيين والعمال الذين أضحوا في وضع لاينبئ بخير. ."

جريدة طنجة



قام بإرسال الخبر.:: جريدة طنجة نيوز News::.
( http://lejournaldetangernews.com/news.php?extend.6099 )